تقديم البلاغ إلى أمين المظالم لشؤون التمييز (DO)

(Anmäla till DO)

يوجد هنا معلومات عن كيفية تقديم بلاغ إلى أمين المظالم لشؤون التمييز (DO) وما قد يؤدي إليه البلاغ الذي يتم تقديمه إلينا. كما نخبركم أيضاً عن الجهات الفاعلة الأخرى التي تتلقى الإخطارات وتقدم خدمات التوجيه والإرشاد في المسائل المتعلقة بالتمييز. إذا كنت عضواً في نقابة وشعرت أنه تم ممارسة التمييز ضدك في مكان العمل فينبغي عليك في المقام الأول التوجه إلى نقابتك.

شخصية خضراء كرتونية تبدو رائعة.

يُمكنك تقديم بلاغ بشأن ما يلي

هل تعرضت أو تعرض شخص آخر للتمييز في المعاملة أو المضايقات بسبب الجنس، أو الهوية الجنسية أو التعبير عن الهوية الجنسية، أو العرق، أو الدين، أو الإعاقة، أو التوجه الجنسي، أو السن؟ فيُمكن أن يتعلق الأمر إذن بالتمييز. يُمكنك إذن تقديم بلاغ بشأن هذا إلى أمين المظالم لشؤون التمييز (DO). يُمكنك أيضاً تقديم بلاغ إذا تم التمييز ضدك من قبل صاحب عملك بسبب إجازة الوالدين.

من المهم القيام بتوثيق الحادثة أو الأحداث التي ترغب بتقديم بلاغ بشأنها. قم أيضاً بالاحتفاظ بالمعلومات التي يمكن أن يتم استخدامها لاحقاً كإثبات في القضية. وقد يتعلق الأمر على سبيل المثال بمعلومات في رسالة عبر البريد الإلكتروني أو عبر الرسائل النصية القصيرة (SMS) أو التسجيلات التي قد تثبت صحة حكايتك.

ماذا يحدث إذا قمت بعمل بلاغ؟

نحن نتلقي حوالي 2000 بلاغاً في العام. يقرأ المحققون لدينا جميع البلاغات لتحديد ما إذا كانت المعلومات التي قدمتها أنت والآخرين سوف تؤدي إلى قيام أمين المظالم لشؤون التمييز (DO) بأعمال الإشراف (التحقيق). ولا نقوم باتخاذ موقف بشأن ما إذا كان الشخص الذي قام بتقديم البلاغ قد تعرض للتمييز بالفعل أم لا، إلا بعد التحقيق في البلاغ.

ويتم استخدام البلاغات التي لم تصل إلى مرحلة التحقيق في أعمال التغيير المجتمعي خاصتنا. وهذا يعني أننا نقوم بتنمية المعارف للتثقيف والتأثير على صناع القرار أو نقوم بتطوير الأدوات لدعم العمل من أجل المساواة في الحقوق والفرص لدى صاحب العمل.

وحوالي عشرة في المئة (10%) من البلاغات تؤدي إلى قيامنا بالإشراف. كما نقوم بتحويل بضعة حالات كل عام إلى المحكمة (حوالي واحد في المائة من كافة البلاغات في العام).