ما هو التمييز؟

(?Vad är diskriminering)

إن التمييز يعني معاملتك بشكل أسوأ بالمقارنة مع الآخرين. ويوجد في السويد قانون مكافحة التمييز الذي يحظر التمييز. إلا أنه من الناحية القانونية لا تُعتبر كل معاملة غير عادلة تمييزاً.

ببساطة يُمكننا القول أن وصف القانون للتمييز يتألف من أربعة شروط. لكي يتم الحكم على واقعة بأنها واقعة تمييزيه ينبغي أن يتم استيفاء الشروط الأربعة.

  1. ينبغي أن يكون الأمر متعلقاً بحادثة أو موقف يتم فيه تمييز في معاملة الشخص أو إساءة معاملته.
  2.  ينبغي أن يكون التمييز في المعاملة أو إساءة المعاملة مرتبطين بواحد أو أكثر من أسس التمييز السبعة (على سبيل المثال الجنس أو السن).
  3. ينبغي أن تتعلق الحادثة بواحد من بين أشكال التمييز الستة المنصوص عليها في القانون (على سبيل المثال التمييز المباشر أو التحرشات).
  4.  ينبغي أن يكون الحدث قد وقع في القطاعات المجتمعية التي يشملها القانون (على سبيل المثال الحياة العملية أو سوق الإسكان).

حتى وإن تحققت كافة الشروط فليس من المؤكد أن يتم الحُكم بأن الواقعة هي واقعة تمييزيه. ففي بعض الحالات يتم تطبيق قوانين وقواعد أخرى. على سبيل المثال إذا كان الشخص تحت 18 سنة وتم رفض تقديم مشروبات كحوليه له في المطعم، فلا يتم اعتبار تلك الواقعة بأنها واقعة تمييزيه، كونه يوجد قانون آخر سار هنا، ألا وهو قانون المشروبات الكحولية، الذي يحظر على المطاعم بيع المشروبات الكحولية للشباب تحت سن 18 سنة. وقد تكون هناك أيضاً عوامل أخرى تؤدي إلى عدم الحُكم على الواقعة بأنها واقعة تمييزية. ينبغي أن يتم الحُكم على كل حدث على حده.

1. ينبغي أن يكون الأمر متعلقاً بحادثة يتم فيها تمييز في معاملة الشخص أو إساءة معاملته.

(Det ska handla om en händelse som missgynnar eller kränker en person)

إن التمييز في المعاملة يعني اعتبار الشخص بأنه في مكانة أسوأ أو أن يفقد مزية أو فائدة أو خدمة. فقد يتعلق الأمر بعدم دعوة شخص ما لحضور مقابلة عمل، أو رفض اشتراكه في برنامج تعليمي/تدريبي، أو أن لا يُسمح له بالتسوق من متجر ما، أو أن يتم رفض دخوله مطعماً ما، أو أن يتم رفض استئجاره لسيارة أو مسكن.

2. ينبغي أن يكون التمييز في المعاملة أو إساءة المعاملة مرتبط بواحد أو أكثر من أسس التمييز السبعة

(Diskrimineringsgrunder)لكي يتم اعتبار واقعة ما بأنها واقعة تمييزيه فإنه ينبغي أن تكون تلك الواقعة مرتبطة بواحد أو أكثر مما يُسمى بأسس التمييز. توجد سبعة أسس للتمييز بموجب القانون. يُمكنك هنا قراءة المزيد حول أسس التمييز وما تعنيه.

الجنس

إن مصطلح «الجنس» يعني كون الشخص رجلًا أو أمرأة. ويشمل حظر التمييز ضد الجنس أيضاً الأشخاص الذين يخططون لتغيير هويتهم الجنسية أو قاموا بتغييرها بالفعل.

 الهوية الجنسية أو التعبير عن الهوية الجنسية

إن هوية التحول الجنسي أو التعبير عن الهوية الجنسية تعني عدم قيام الشخص بتعريف نفسه بأنه امرأة أو رجل، أو قيام الشخص، من خلال ملابسه (أو أي طريقة أخرى)، بإعطاء انطباع بانتمائه إلى جنس آخر.

العرق

إن الانتماء العرقي يعني جنسية الشخص وأصوله العرقية، أو لون بشرته، أو ما شابه ذلك.

الدين أو أي معتقد آخر

من أمثلة الديانات؛ الهندوسية واليهودية والمسيحية والإسلام. والمعتقدات الأخرى التي تتجذر في المعتقدات الدينية أو ذات الصلة بها ، مثل البوذية والإلحاد واللاأدرية. إن المعتقدات السياسية أو الفلسفية لا تندرج هنا.

الإعاقة

إن الإعاقة تعني ضعف القدرات الوظيفية الجسدية أو العقلية أو الفكرية للشخص.

التوجه الجنسي

يُعرف القانون التوجه/الميل الجنسي للشخص بأنه الميل للمماثلين في الجنس، والميل للمغايرين في الجنس، وازدواجية الميول الجنسية.

 السن

إن السن هنا يعني الوصول لسن كبير. إن كافة الأشخاص، بغض النظر عن السن، مشمولين بحماية القانون من التمييز.


3. ينبغي أن تتعلق الحادثة بواحد من بين أشكال التمييز الستة المنصوص عليها في القانون

(Händelsen ska handla om någon av de sex formerna av diskriminering som finns i lagen)

وفقًا للقانون توجد ستة أشكال من التمييز:

  •  التمييز المباشر
  • التمييز غير المباشر
  • عدم إتاحة إمكانية الوصول
  • المضايقات
  • التحرش الجنسي
  • تعليمات للتمييز


التمييز المباشر

(direkt diskriminering)

إن التمييز المباشر يكون عندما يتم معاملة الشخص بشكل أسوأ من شخص آخر في موقف قابل للمقارنة وكان الأمر مرتبطاً بأحد أسس التمييز. على سبيل المثال:

  • اعتقاد صاحب العمل أن الشخص الباحث عن العمل لديه اسم ذو طابع أجنبي، وبالتالي يختار عدم استدعاء الشخص لإجراء مقابلة شخصية.
  • منع المطعم لشخص من الدخول وكان ذلك مرتبطاً بإعاقة لدى الشخص تؤثر على الكلام والحركة.
  • رفض البنك منح قرض لشخص لأنه يرى أن الشخص كبير في السن.

التمييز غير المباشر

(indirekt diskriminering)

يكون التمييز غير مباشر عندما يكون هناك قاعدة تبدو محايدة إلا أنها تنطوي على تمييز مرتبط بأسس التمييز. على سبيل المثال:

  • وضع شركة للإسكان شرط الإقامة الدائمة، وهو الأمر الذي ينطوي على تمييز ضد الأشخاص ذوي العرق المختلف عن السويديين.
  • وضع صاحب العمل لشرط امتلاك الشخص لرخصة قيادة بلا مبرر، وهو الأمر الذي ينطوي على تمييز ضد الأشخاص ذوي الإعاقة.
  • وضع صاحب العمل لشرط حد أدنى للطول، وهو الأمر الذي ينطوي على تمييز ضد النساء.


عدم إتاحة إمكانية الوصول

(bristande tillgänglighet)

إن عدم إتاحة إمكانية الوصول يكون عندما لا يقوم القائمون على النشاط باتخاذ تدابير معقولة لكي يتمكن الأشخاص ذوي الإعاقة من المشاركة في النشاط.

ولكي يتم اعتبار التدابير معقولة أو غير معقولة، فإن الأمر يتوقف على ما إذا كان النشاط يمتلك المقومات العملية والاقتصادية لتنفيذ تلك التدابير. كما يأخذ القانون في الاعتبار أيضاً ما إذا كان الأمر يتمحور حول اتصال قصير الأجل أو علاقة طويلة الأمد، على سبيل المثال إذا كان الأمر يتعلق بزيارة فردية إلى متجر أو كان الأمر يتعلق بوظيفة أو بتعليم/تدريب طويل الأمد.

من أمثلة التدابير المعقولة

  • • قيام المطعم بقراءة قائمة الطعام للأشخاص الذين يعانون من الإعاقات البصرية/ضعف البصر
  • قيام البنك بعرض الخدمات البنكية من خلال الزيارات الشخصية أو عبر البريد الإلكتروني أو عبر الهاتف
  • قيام المستشفى بتقديم المعلومات شفهياً وكتابياً.

عندما يتعلق الأمر بإمكانية الوصول للأشخاص ذوي الإعاقات فإن هناك عدداً من القوانين الأخرى التي تُحدث تأثيراً (على سبيل المثال قانون بيئة العمل). إذا كان لدى إحدى المؤسسات/الشركات قصور في إتاحة إمكانية الوصول بموجب أي من تلك القوانين، فقد يتم اعتبار ذلك بمثابة التمييز وبالتالي يتم أيضاً تقديم بلاغ لدى وكيل الدولة لشؤون التمييز (DO).

يتم الحكم على التدابير المختلفة بأنها معقولة أم لا في كل حالة على حده.

اقرأ المزيد حول عدم إتاحة إمكانية الوصول في نشرة الحقائق الخاصة بنا  
Faktablad om bristande tillgänglighet

المضايقات والتحرش الجنسي

(trakasserier och sexuella trakasserier)

التحرش/المضايقة هو فعل ينتهك كرامة شخص ما ويرتبط بأحد الأسس السبعة للتمييز. وهو قد ينطوي على التعليقات أو الإيماءات أو النبذ. ومن أمثلة المضايقات ازدراء المعلم لإحدى الطالبات لأنها ترتدي الحجاب أو سخرية/استهزاء موظف مسؤول من شخص لأنه مثلي الجنس.

يُقصد بالتحرش الجنسي سلوك ذو طبيعة جنسية غير مرغوب من الشخص الذي يتم التحرش به. وقد تكون على سبيل المثال قيام الشخص بملامسة شخص آخر بطريقة مزعجة، أو إعطاء مجاملات أو دعوات أو تلميحات غير مرغوب بها. إن الشخص الذي يتعرض للمضايقات هو من يحدد ما يرى أنه إساءة للمعاملة. وفي بعض الأحيان يكون من الواضح أنه ينبغي على الشخص الذي يقوم بالتحرش أو المضايقة فهم أن ما يفعله إساءة للمعاملة. إلا أنه من المهم أن يقوم الشخص الذي يتعرض للمضايقة/التحرش بالتوضيح للشخص الذي يقوم بالمضايقة/التحرش بأن سلوكه غير مرحب به وأنه ينبغي عليه التوقف.

تعليمات للتمييز

(instruktioner att diskriminera)

إن إعطاء التعليمات للتمييز يكون عندما يقوم شخص ما بطلب أو إعطاء تعليمات لشخص في وضع معتمد عليه بالتمييز ضد شخص آخر، على سبيل المثال موظف. ومن أمثلة ذلك إخبار صاحب المطعم موظفيه بعدم تقديم الخدمة للأشخاص الذين يرتدون ملابس معينة، أو أن يقوم أحد المدراء بإخبار قسم الموارد البشرية بعدم توظيف أشخاص في سن معين.

حظر الأعمال الانتقامية

(Repressalier är förbjudet)

إن الشخص الذي يقوم بتقديم بلاغ بشأن التمييز مشمول بحماية قانونية من العقاب، أي من أن يتعرض للأعمال الانتقامية. وقد ينطوي الأمر على قيام صاحب العمل بتعريض الشخص الذي قام بالتبليغ لأعباء وظيفية أكبر. ويسري حظر الأعمال الانتقامية أيضاً عندما يقوم الشخص بالمشاركة في تحقيق وفقاً لقانون مكافحة التمييز. وينطبق هذا أيضاً عندما يتم توبيخ الشخص أو تعرضه للمضايقات أو التحرش الجنسي..

4. ينبغي أن يكون الحدث قد وقع في القطاعات المجتمعية التي يسري عليها القانون

(Händelsen ska ha ägt rum inom något av de samhällsområden där lagen gäller)

يسري حظر التمييز في القطاعات المجتمعية التالية:

  • الحياة العملية

للموظفين، أو الباحثين عن عمل، أو من قاموا بتنفيذ تدريب عملي، أو من يبحثون على مكان للتدريب العملي أو مؤجر في مكان العمل.

  • التعليم

للأطفال والتلاميذ والطلاب والذين يتقدمون إلى برنامج تعليمية/ تدريبية

  • نشاط سياسة سوق العمل و مكتب العمل دون تعيين عمومي

الشخص الذي يبحث عن عمل أو مشمول في مكتب العمل

  • بدء أو إدارة شركة

للشخص الذي يبدأ أو يدير شركة عندما يتعلق الأمر بالتقدم للحصول على الدعم الاقتصادي

  • المؤهلات المهنية

للشخص الذي يتقدم للحصول على التأهيل أو الإجازة أو اعتماد مماثل لممارسة بعض المهن (على سبيل المثال الطبيب أو المترجم المعتمد)

  • العضوية في بعض المنظمات

للأشخاص الذين يسعون للحصول على عضوية أو المشاركة في منظمات الموظفين ومنظمات أصحاب العمل والمنظمات المهنية أو الذين يرغبون في الاستفادة من الميزات التي تقدمها تلك المنظمات

  • المنتجات والخدمات والسكن

للأشخاص الذين سيقومون على سبيل المثال بالتسوق أو الذهاب إلى المطعم أو البحث عن سكن.

  • التجمع العام أو الاحتفال العام

للشخص الذي يقوم على سبيل المثال بزيارة مسرح أو سوق أو معرض

  • الرعاية الصحية والطبية

للشخص الذي يطلب الحصول على الرعاية الصحية في مستشفى أو لدى طبيب أسنان على سبيل المثال

  • الخدمات الاجتماعية وخدمة النقل ومعونة تهيئة السكن

للشخص الذي لديه على سبيل المثال اتصال مع الخدمات الاجتماعية

  • نظام التأمين الاجتماعي وتأمين البطالة والدعم الدراسي المالي

للشخص الذي يقوم، على سبيل المثال، بالتقدم للحصول على نقدية الوالدين من مصلحة التأمينات الاجتماعية (Försäkringskassan) أو الدعم الدراسي المالي من المصلحة المركزية للإعانات الدراسية (CSN)

  • الواجب المدني والعسكري

للشخص الذي يقوم بتسجيل نفسه للخدمة العسكرية أو التقدم للتعليم العسكري أو إجراء التعليم العسكري

  • طريقة التعامل عند الاتصال مع نشاط عام

للشخص الذي يقوم بالاتصال بأحد المصالح على سبيل المثال للحصول على معلومات أو توجيه أو نصائح أو مساعدة أخرى


لا يسري قانون مكافحة التمييز على كل شيء

لا يسري قانون مكافحة التمييز على ما يحدث بين الأفراد، على سبيل المثال كيفية معاملة الجيران أو الأقارب لبعضهم البعض. كما أن محتوى الإعلانات والتلفزيون والراديو ووسائل التواصل الاجتماعي والصحف غير خاضع لحظر التمييز. حيث يوجد قوانين أخرى لتلك القطاعات تنظم وتضع الحدود لما هو مسموح به وما هو غير مسموح به.


التمييز في المعاملة ضد الأشخاص الذين يحصلون على إجازة الوالدين محظورة

إن الموظف أو الباحث عن العمل الذي هو في إجازة الوالدين، أو الذي سيكون في إجازة الوالدين، أو الذي كان في إجازة الوالدين، محمي من التعرض للتمييز في المعاملة من قبل صاحب العمل. وتسري الحماية ضد التمييز في المعاملة عندما يكون الشخص في إجازة الوالدين أو بقى في المنزل لرعاية طفل مريض. ومن أمثلة التمييز في المعاملة فقدان الوظيفة، أو النقل إلى وظيفة ذات مهام عمل أدنى، أو زيادة الأجر بشكل سيء.